الرئيسية > الحرب ضد الإسلام > مهاجمة عبدة الأوثان للشيخ أحمد السيسي

مهاجمة عبدة الأوثان للشيخ أحمد السيسي

رعب ما بعده رعب لعبدة الأوثان بسبب الشيخ السيسي

بقلم/ سنايبر

ahmed_sesi

أتعجب صراحة على هؤلاء الزنادقة الذين ينادون بحرية الرأي والتعبير على مدى الـ24 ساعة.. وعندما يحصل هذا من قبل المسلمين يُسمى إرهاب وتحريض على القتل وتخلف أيضا..! رغم أن ما قاله الشيخ أحمد السيسي – حفظه الله ورعاه – في خطبته بمسجد عباد الرحمن، كان صحيحا مئة بالمئة، ولم يختلق كلمة واحدة من عنده.. لكن يرفض هؤلاء الزنادقة الذين ينطبق عليهم قول الشيخ السيسي الطابور الخامس” أن يتم فضح وتعرية ألهتهم التي يعبدونها من دون الله. فعندما يتحدث أي شخص عن الكلب – الشاذ – زكريا بطرس (أله النصارى – الأقنوم الرابع) وأنه يسب الإسلام والمسلمين، وهذه حقيقة.. يخرجون مثل الكلاب ليدافعوا عنه.. وعندما يُقال عن سيد القمني – العلماني الحشاش – أنه ليس بمفكر وأنه يستحق أن يُرمى في مزبلة التاريخ.. يخرجون أيضا كالقردة يدافعون عنه ويثبتوا أنه دكتور ويستحق المدح والتقدير.. رغم أنه يقول عن أم الإله – عندهم – إنها عاهرة في أحد كتبه.. لكن لدياثتهم (عديمي الغيرة) لا يهمهم الأمر، لأن أهم شيء أن يطعن في الإسلام..! عندما يٌقال عن  مروة الشربني إنها “شهيدة الحجاب” يستنكرون ويرفضون هذا الأمر، لأن نساء النصرانية كلهن عاريات زانيات.. فلا يجوز أن يعطوا لقب العفة والطهارة.. عندما يُقال أنه يجب أن تُمنع بعض القنوات والبرامج التي تشكك في الإسلام من البث على قمر “نايل سات”.. يخرج الصعاليك ويطالبوا ببثها..!؟ وعندما تنطلق قناة إسلامية تدافع عن الإسلام ورسوله محمد – صلى الله عليه وسلم – يسمون ذالك ازدراء بالأديان ويجب أن تغلق..!! عندما يُقال عن النصرانية إنها عقيدة محرفة وليست من عند الله.. يخرج المخمورون ليستنكروا ذالك.. وعندما يحدث العكس يصمتوا كالبهائم.. رافعين راية “حرية الرأي والتعبير”

كل شيء ضدهم يُسمى كراهية وعنف.. جهلة وأغبياء وعديمي الإحساس فعلا.. رغم أن الكلام لم يوجه لهم في هذه الخطبة، لكن لمبايعتهم لهذا الطابور الخامسالمتمثل في شخصيات يقدسونها ويعبدونا من دون الله – سبب لهم حرقة في قلبهم المريض.. فخرجوا يكتبون المقالات وينشرون التسجيل ويسمونه تحريض ضدنا..؟ فأي تحريض هذا..؟

اللهم أرحمنا برحمتك الواسعة..

شاهد الفيديو:

* إلى الإرهابي مرقص عزيز وكل كتاب المهجر السفلة.

Advertisements
  1. مسلم
    سبتمبر 3, 2009 عند 11:46 م

    طيب ما هو العادي بتاعهم
    بس الجميل فيهم انهم بمدوناتهم و سبهم فينا و في رسولنا العظيم كانوا سبب في هداية شباب مسلم كتير كانت سرقاهم هموم الدنيا لكن لما بدات الهجمة القذرة من كلبهم بطرس و قناتهم التي تشبه قنوات المجاري في مصر كان هؤلاء الشباب و يا للغرابة من الصفوف الاولى في الدفاع عن دينهم و نبيهم الحبيب و لكن ما الغريب في ذلك؟؟ اليسوا ابناء امة محمد…
    اذن فكل الشكر لعباد الخروف بل اطالبهم بالمزيد و المزيد فنحن عطشى للجهاد في سبيل نصرة دين الله و نصرة حبيبه و حبيبنا رسوله الاغر و مصطفاه

  2. فرعون
    سبتمبر 8, 2009 عند 4:39 م

    انا لم اى رعب يا اخى ….هو الراجل قال كلمتين كانوا فى نفسه وخلاص ….وان دل كلامه على شئ فيدل على العجز الذى تمر به الامة الاسلامية ….. تحياتى

    • admin
      سبتمبر 8, 2009 عند 6:26 م

      فعلاً؟ طيب، أسال أبوك مرقص عزيز:
      لماذا يا أبونا كتبت مقالة للرد على الشيخ السيسي (فاضحكم) يا تُرى؟

  3. عائشة
    مايو 27, 2010 عند 5:04 م

    الى فرعون العجز اللى الجميع متأكد منه هو عجزكم انتو فى كل شىء حتى النخوة والرجولة فلم نسمع عن قضية طلاق واحدة فى الصعيد .فى الصعيد .انتبه معى جيدا.بعد موضوع زنا برسوم المحروقى بأكثر من …5 سيدة محترمة داخل الكنسية .اى نوع من العجز هذا يا فرعون ولا ده تبع تشجيع اللعبة الحلوة طالما انا ماليش .تحياتى

  4. يوليو 27, 2012 عند 2:12 م

    انصر اخوانك ولو بالدعاء الهم فرج كربهم وانزل غضبك على المشركين المجرمين عبدة الاوثان امين

  1. No trackbacks yet.

أكتب تعليقا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: