أرشيف

Posts Tagged ‘محامية’

حلقات فاضل سليمان في رد شبهات زكريا بطرس

فبراير 7, 2010 2تعليقان

هذه مجموعة حلقات من قناة الناس، يرد فيها المهندس فاضل سليمان (مدير مؤسسة جسور للتعريف بالإسلام) على شبهات القُمص زكريا بطرس على الإسلام وعلى الرسول صلى الله عليه وسلم ويثبت تدليسه وكذبه، وأيضاً يقوم في كل حلقة بتوضيح أن مصدر هذه الشبهات هي في النصرانية، ويبين ذالك من الكتاب المقدس ومن كتب آباء الكنيسة المعتمدة. من أشهر الشبهات التي تناولها هي:

  • رضاع الكبير
  • شرب بول النبي ودمه والتبرك بنخامته
  • الجزية
  • سن السيدة عائشة رضي الله عنها

لمشاهدة الحلقات المعروضة، أضغط هنا

تهنئة إلى زكريا بطرس بعيد ميلاده الـ 75

نوفمبر 16, 2009 6تعليقات

تهنئة خاصة لزكريا بطرس من المسلمين !!

بقلم/ سنايبر

يحتفل النصارى بعيد ميلاد أبوهم القُمص زكريا بطرس الخامس والسبعين، وقد عرضوا  تهنئة له بهذه المناسبة على موقعه الشخصي.

ونحن أيضاً نقدم تهانينا الحارة للقُمص الشاذ زكريا بطرس بعيد ميلاده الـ75.. مزيداً من الشذوذ واللواط، وأغتصاب الأطفال، وتأجير فتيات للدعارة داخل الكنيسة يا جناب القُمص الورع.. مزيداً من الهروب من المناظرات.. مزيداً من الأكاذيب والفضائح أسبوعياً.

في عيد ميلاده الخامس والسبعين، يتلقى زكريا بطرس هدايا كثيرة من أحبائه المسلمين، نعرضها له، وليتقبلها مشكوراً فهي تناسبه جداً، وتعرض حقيقته أمام محبيه:

بريد زكريا بطرس الإلكتروني صحيح، وتهديداته بسبب وثائق شذوذه صحيحة!؟

ويستمر الشذوذ: مطران الكلدان يفضح زكريا بطرس!

النصارى وشذوذ القُمص زكريا بطرس!؟

وثيقة جديدة تُثبت شذوذ قدس “أبوكم” الخبيث زكريا بطرس!؟

كل عام وأنت شاذ يا زكريا بطرس .. !!

الفضيحة الثانية للدكتور مارك غبريال “المتنصر”!؟

أكتوبر 17, 2009 3تعليقات

بقلم/ سنايبر

كنا قد كتبنا موضوعاً سابقاً، وضحنا فيه جهل ما يُسمى بالدكتور المتنصر “مارك غبريال”، وكيف إنه لا يفقه في القرآن شيء، وذالك عن طريق قرأته الخاطئة لأية بسيطة من سورة الأسراء.. يستطيع أي طفل مسلم قرأتها بصورة أفضل من ذالك، ولكن هكذا هم مُدعي التنصر والعبور إلى النصرانية..!!

هذا المتنصر المزعوم ألف كتاباً بعنوان “محمد ويسوع” قارن فيه بين رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبين إلهه يسوع! وبعيداً عن الأخطاء والتحيز في هذه المقارنة الغير موضوعية، إلا أننا سنعرض شيئاً بسيطاً من أقاويل هذا الكذاب، حيث يقول في الصفحة 186 – تحت عنوان “تعاليمهما في الصلاة”، الأتي.

صورة من الكتاب:

Mark Gaberial_Lier

نص ما قاله:

ولختم الركعة، يجلس المصلون على أعقابهم ويرددون الآية 2: 255 (والمعروفة آية الكرسي لأن المسلمين يجلسون وهم يرددونها)

ثم يقولون، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ونحن نسأل، من أين جاء مارك غبريال بهذا الكلام الغريب؟.. ثم أي صلاة تلك التي يردد فيها المسلمين أية الكرسي قبل التسليم يا تُرى؟.. وهل أستنتج غبريال إن أسمها “آية الكرسي” نظراً لأن الناس يجلسون على أعقابهم وهم يرددونها – كما يقول – يا تُرى؟!!

هذا أكبر دليل على كون هذا الشخص من الكاذبين، لأنه لا يخفى على أحد أن المسلمين لا يقرؤون آية الكرسي عندما يجلسون على أعقابهم في الركعة الأخيرة من كل صلاة، بل تكون دعاء، كما جاء في الحديث:

كنا إذا كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم في صلاة ، قلنا : السلام على الله من عباده ، السلام على فلان وفلان ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : لا تقولوا السلام على الله ، فإن الله هو السلام ، ولكن قولوا : التحيات لله ، والصلوات ، والطيبات ، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته ، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين ، فإنكم إذا قلتم أصاب كل عبد في السماء ، أو بين السماء والأرض ، أشهد أن لاإله إلا الله ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، ثم يتخير من الدعاء أعجبه إليه فيدعوه .

[صحيح البخاري]

وبهذا يثبت كذب هذا النصراني، الذي يدعي إنه كان يُصلي ويستعجل في الصلاة.. ثم ماذا؟ لا يعرف أساس الصلاة من الأصل!! ثم يدعي إنه متنصر وعابر إلى النصرانية.



زكريا بطرس ابن من؟

سبتمبر 2, 2009 3تعليقات

botros

بقلم/ سنايبر

آن الأوان أن نسأل القُمص اللوطي زكريا بطرس عن نسبه، وهل فعلا أنه نتج عن زواج شرعي؟ أم أن أباه الأصلي قد زنى بإحدى العاهرات ونتج عن ذالك مجيئه هو؟.. سؤال صعب حقيقة.. ولكنه أتى في وقته المناسب، خصوصا بعد أنتشار وثائق شذوذ هذا المخنث، الذي كان يطبق نشيد الأنشاد وحزقيال على أحد الأطفال الأبرياء في كنيسة من المفترض أن تكون مقدسة عنده..! والذي كان يجلب العاهرات إلى ذالك المكان المقدس، من اجل اغتنام الأموال..! والذي أخرج زوجته العاهرة “طاسوني” بكل برود من قسم الشرطة بعد ضبطها وهي تمارس الزنى، من دون أن يطلقها كما أمره بذالك كتابه المقدس..!

قراءة المزيد…

النصارى وشذوذ القُمص زكريا بطرس!؟

أغسطس 22, 2009 أضف تعليق

النصارى وشذوذ القُمص زكريا بطرس

النصارى وشذوذ القُمص زكريا بطرس الجنسي

أصيب نصارى العرب بصدمة كبرى حينما عُرضت وثيقة تثبت شذوذ القُمص زكريا بطرس، وكيف أنه تحرش بأحد الأطفال في أستراليا (وضع يديه وضغط على أعضائه الحساسة)، بالإضافة إلى قيامه بجلب عاهرة إلى الكنيسة! بحجة أنها تريد أن تصبح مسيحية.. وكان يأخذ مقابل منها نظير ما تقوم به من دعارة في الكنيسة!

بالطبع لم يستحمل النصارى هذا الخير المسيء (من وجهة نظرهم) لزكريا بطرس، فقام أحدهم بعمل موضوع ليرد به على ما جاء في تلك الوثيقة، وليثبت أنها مزورة وغير صحيحة.

الأستاذ محمود القاعود أورد ما قاله هذا الشخص (الكذاب) ورد عليه.

أقتباس:

ومن ضمن اعتراضات الأعباط السمجة على رسائل التهديد التى أرسلها ” أبو الزيك ” للراهب الذى اعتنق الإسلام ، الأخ الفاضل ” excopt “ ، هى أن الإيميل الذى وردت منه تهديدات زيكا :

Zk1@islameyat.com به فراغ بين zk1 وبين @

والعبطى المتخلف قام بعمل زوم لتضخيم الفراغ البسيط والقول بأنzk1 تم لصقها بإيميل islameyat الذى هو عنوان موقع القمص زيكو.

والفراغ الموجود طبيعى جدا لأن رقم 1 بالإنجليزية له بروز من الجانبين ، بحيث يحدث فراغاً بسيطاً .. فتبطل حجة الأعباط الواهية حول التشكيك فى صحة رسائل التهديد .. وكما قال الأخ except فإنه كان من الممكن أن يقوم بفبركة ألف إيميل لزكريا بطرس ، ليقول أنه يهدده .

كذلك فالأعباط يتحدثون عن ميل فى الوثيقة التى كتبها الأنبا دانيال وهذا يثبت كذب الوثيقة !!

حسناً يا أعباط إن كان ميل أى صورة تُسحب بجهاز ” سكانر ” دليلا على كذبها ، فهذا دليل على كذب أى صورة تنشر على النت لأن هناك ميلاً بالصورة ! ما أسخف الأعباط .

المضحك أن الأعباط يأخذون على وثيقة الأنبا دانيال أن بها أخطاءً إملائية !! الذين لا يستطيعون كتابة جملة واحدة صحيحة يتحدثون عن الأخطاء الإملائية !!

والموضوع لا يحتاج كل هذا من الأعباط .. فمعروف أن شخصاً مثل الأنبا دانيال يكتب الوثيقة بخط يده ، ثم يرسلها لسكرتيره الذى بدوره يعطيها للمجمّع الذى يجلس على الكمبيوتر ليكتبها ، ومن الطبيعى أن يحدث أى خطأ فى الإملاء أو النحو ، خاصة إذا كانت الكتابة تتم بطريقة سريعة .

الغريب أن العبطى الذى حاول تكذيب الوثيقة قال أن الوثيقة بها كلمة ” أرثودكسية ” والصحيح كلمة ” أرثوذكسية ” !! ويبدو أن هذا العبطى الجاهل لا يعلم أصول عقيدته .. فالصواب كلمة ” أرثودكسية ” لكن الشائع هى ” أرثوذكسية ” وبالإنجليزية : orthodoks

اعترض الأعباط أيضاً على محضر دعارة ” طاسونى “ زوجة زيكو ، وشككوا فى أن الأخ excopt كان راهباً ، لأنه كتب ” طاسونى ” هكذا ” طامسون “ !

والأخ الفاضل يكتب كما هو موجود فى الوثيقة نظراً لأن كاتب الشكوى خطه سيئ ، وقد كتبت أنا الاسم صحيح لأنى أعرف فضائح زوجته منذ مدة .. وعليه فالأخ كان يكتب كما هو موجود فى الصورة ، ولا يريد أن يحرّف فى كلمة واحدة ..

الأعباط لا يصدقون حتى الآن أن ” أبو الزيك ” قواد وشاذ جنسياً ، وأن زوجته تعمل فى الدعارة وأن ابنته ” جوليت ” زانية .. ويكذبون أشياءً لا تقبل التكذيب .. كأن يرى الناس الشمس ، فيخرج سفيه ليقول لا أرى الشمس!

تعقيب: لا أعلم لماذا يشكك النصارى في هذه الوثيقة؟ أوليس أنبيائكم قد زنوا وفعلوا أكثر من هذا؟ لماذا لا ينطبق نص “الجميع زاغوا وفسدوا معا.ليس من يعمل صلاحا ليس ولا واحد.” * على زكريا بطرس وعائلته؟ أم أنهم أعلى شأن من الأنبياء عندكم؟

  • شكر خاص للأستاذ محمود القاعود على جهده الواضح في الدفاع عن أشرف خلق الله محمد – صلى الله عليه وسلم – وكشفه لحقائق كثيرة وخطيرة لهذه الشرذمة.
  • خبر شذوذ زكريا بطرس نُشر على عدة جرائد، مثل: المصريون، الفجر.

* رومية 12:3

وثيقة جديدة تُثبت شذوذ قدس "أبوكم" الخبيث زكريا بطرس!؟

أغسطس 14, 2009 7تعليقات

هذه الوثيقة تؤكد شيئين:

1. صحة ما نُشر في جريدة المصريون بخصوص شذوذ القُمص زكريا بطرس (القس المثير للجدل – القصة كاملة)
2. صحة ما نشره الأستاذ محمود القاعود بخصوص عائلة زكريا بطرس (عائلة زكريا بطرس)

صورة الوثيقة:

المصدر: مدونة أقباط سابقون

شكرا يا نجلاء الإمام ولكل عابر.. فقد ثبتم النصارى على معتقدهم!

أغسطس 5, 2009 أضف تعليق

صورة "القديسة" نجلاء الإمام

صورة "القديسة" نجلاء الإمام

شكرا يا نجلاء الإمام ولكل عابر.. فقد ثبتم النصارى على معتقدهم!

كتبه/ سنايبر

بالفعل يجب علينا أن نشكر “السحاقية” نجلاء الإمام.. أسف أقصد “القديسة” نجلاء الإمام؟.. فقد قامت بعمل خدمة عظيمة للنصارى، وهي تثبيت الإيمان. حين عرض خبر تنصرها المزعوم على برنامج “البال توك” وعندما أعلنت ذالك على القنوات الفضائية، فرح النصارى بذالك لأنه يعني (عندهم) أن عقيدتهم الوثنية أصبحت صحيحة 100%؟

نعم فالنصارى ينتظرون اختبارات العبور – من الظلمة إلى النور – كما يزعمون ذالك، أي من الإسلام إلى المسيحية. يقوم كثير منهم بنشر هذه التسجيلات على الإنترنت لتقوية إيمان النصارى وترسيخ عقيدتهم، ويحرصون كل الحرص على نقل تسجيلات أهم الشخصيات الموجودة في الساحة ليصبح معدل التقوية بنسبة عالية جدا، فكلما زادت أهمية هذا الشخص أصبح اختباره دليل قوي وصريح على أن النصرانية على حق، وأنهم يتبعون الحق.

عندما انتشر اختبار نجلاء الإمام على الإنترنت في غالبية المواقع المسيحية، اصبح هؤلاء النصارى يشعرون بأن النصرانية حقيقية وأن المسيح عليه السلام إله ومخلص بشهادة نجلاء الإمام لا بشهادة الإنجيل فهي مسلمة ثم تنصرت فكيف تشهد بالزور؟ رغم شتائمها ضد الإسلام ورسوله صلى الله عليه وسلم التي تدل على عدم كونها مسلمة سابقة وتنصرت لكنها تبقى كذالك في نظرهم!؟

يقول الله عز وجل في القرآن الكريم: {إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ} (آل عمران: 19) فإن المسلمين لا ينتظرون تحول النصارى إلى الإسلام كدليل على صدق القرآن الكريم بل يفرحون بدخولهم إلى الدين الحق – الدين الخاتم – الذي اصطفاه الله لكافة البشر. أما بالنسبة للنصارى فإن تحول المسلمين إلى النصرانية دليل قوي (كما ذكرنا) على صدق الإيمان، فالاختبارات توضع تحت بند تقوية الإيمان، حتى زكريا بطرس يقول نريد اختبارات!

وفي الختام نقول لنجلاء الإمام (القديسة) شكرا لكي ولكل عابر إلى المسيحية لزيادة وتقوية إيمان النصارى بعقيدتهم المزعومة، فأنتم في نظرهم: أحباء المسيح.. الرب معكم وسيهزم أعداءكم.. إلخ

وأخر دعوان ان الحمد لله رب العالمين